تركيا, دولي

أردوغان: سأبحث في موسكو سبل رفع حجم التجارة

الرئيس التركي قال إن الزيارة ستتناول عدة قضايا على رأسها الملف السوري

08.04.2019
أردوغان: سأبحث في موسكو سبل رفع حجم التجارة

Istanbul

إسطنبول/ الأناضول

أكد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، أنه سيبحث خلال زيارته إلى روسيا، كيفية رفع حجم التجارة بين البلدين.

جاء ذلك في مؤتمر صحفي بمطار أتاتورك في مدينة إسطنبول، الاثنين، قبيل توجهه إلى روسيا في زيارة رسمية يلتقي خلالها نظيره الروسي فلاديمير بوتين.

وأشار أردوغان إلى أن مسألة رفع تأشيرات الدخول بين البلدين ستكون ضمن أجندته خلال لقائه بوتين، مبينًا أن الزيارة ستتناول عدة قضايا على رأسها الملف السوري.

وقال: "سنبحث كيفية زيادة حجم التجارة مع روسيا وخلال العام الماضي، زاد حجم التبادل التجاري بين الطرفين بنسبة 15 بالمئة، ووصل قيمته إلى 26 مليار دولار".

وأشار أردوغان إلى عمق العلاقات القائمة بين أنقرة وموسكو، مبينا أن التعاون بين الطرفين يزداد باستمرار في مجالات التجارة والسياحة والطاقة والثقافة.

وأردف قائلاً: "سأبحث مع السيد بوتين كيفية تعزيز التبادلات التجارية بين البلدين، كما سنجتمع مع رجال الأعمال الأتراك والروس، لتقييم فرص الاستثمار في كلا البلدين.

وعن إعلان عام 2019، "عام الثقافة والسياحة التركي- الروسي"، قال أردوغان: "اتفقنا مع بوتين على هذا الأمر في عام 2017، وطيلة العام ستستمر الفعاليات والأنشطة الثقافية والفنية في كلا البلدين.

وحول تصريحات رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو الأخيرة حول ضم أجزاء من الضفة الغربية، شدد أردوغان على أن الضفة الغربية أرض فلسطينية بالتأكيد.

وأضاف: "كل عمل يقوم به نتنياهو منافي للقانون الدولي".

وبشأن الانتخابات المحلية في تركيا، أكد أردوغان أن مرحلة الانتخابات انتهت وبدأت مرحلة القضاء (للنظر في الطعون).

وأردف قائلاً: "كل ما تفعله إسرائيل منذ عام 1948 مخالف للقوانين ولقرارات الأمم المتحدة، فهم يعتمدون على دعم واشنطن، ولا يمكن قبول المساعي الأمريكية والاسرائيلية التي تهدف إلى خلق مستقبل مظلم لمنطقة الشرق الأوسط".

ولفت أردوغان إلى أنه سيبحث أيضا مع بوتين، آخر المستجدات المتعلقة بالقضية الفلسطينية واعتراف ترامب بسيادة إسرائيل على مرتفعات الجولان السورية.

واستطرد قائلاً: "الضفة الغربية أرض فلسطينية، وما ستقوم به اسرائيل في هذه المنطقة، تعد خطوة احتلال جديدة، ونحن سنواصل وقوفنا إلى جانب الفلسطينيين".

وأكد أنهم سيحترمون النتيجة التي ستصدر من اللجنة العليا للانتخابات بعد انتهاء الطعون.

وأشار أردوغان إلى وجود أدلة تثبت حدوث تلاعبات في صناديق الاقتراع، وأن هذه الأدلة موثّقة بمشاهد مصورة.

وعن احتمال قيام القوات التركية بعملية عسكرية جديدة داخل الأراضي السورية، قال أردوغان: "أكملنا كافة استعدادتنا على طول الحدود، وكما قلنا سابقا، يمكن أن نأتي(نغير) في لحظة، وسنناقش كل هذه المسائل خلال لقائي الثنائي مع بوتين".







الأخبار المنشورة على الصفحة الرسمية لوكالة الأناضول، هي اختصار لجزء من الأخبار التي تُعرض للمشتركين عبر نظام تدفق الأخبار (HAS). من أجل الاشتراك لدى الوكالة يُرجى الاتصال بالرابط التالي.
المواضيع ذات الصلة
Bu haberi paylaşın