دولي, الصحة

السويد تعلن الاشتباه بإصابة شخص بفيروس إيبولا

المريض زار في الآونة الأخيرة بوروندي نحو 3 أسابيع

04.01.2019
السويد تعلن الاشتباه بإصابة شخص بفيروس إيبولا

Stockholms Lan
ستوكهولم/ الأناضول
أعلنت السلطات السويدية، الجمعة، أن شخصا يعالج في مستشفى "أوبسالا" الجامعي بالبلاد، بعد الاشتباه بإصابته فيروس إيبولا.

ونقلت صحيفة "أوبسالا نيا تيدنينغ" المحلية، عن ميكائيل كولر، المتحدث باسم مستشفى "أوبسالا"، قوله: "وصلنا المريض، صباح الجمعة، وأكد أنه كان يتقيأ دمًا، وهذا بالفعل أحد أعراض الإصابة بفيروس إيبولا".

ودخل المريض في البداية مستشفى "إينكوبينغ"، قبل نقله إلى "أوبسالا".

وأكد كولر، أن كبير الأطباء في مستشفى جامعة "أوبسالا"، قال إن "المريض زار في الآونة الأخيرة بوروندي (شرق إفريقيا)، لنحو ثلاثة أسابيع".

وذكرت السلطات أن قسم الطوارئ في إينكوبينغ، تمّ إغلاقه، ويجري فحص أفراد طاقم المستشفى الذين تعاملوا مع المريض.

ولم تؤكد السلطات السويدية على أن المريض مصاب بإيبولا، حتى الساعة 17.10 ت.غ، لكنها قالت إنه وضع في الحجر الصحي.

و"إيبولا"، من الفيروسات الخطيرة والقاتلة، حيث تصل نسبة الوفيات من بين المصابين به إلى 90 بالمائة، وذلك نتيجة لنزيف الدم المتواصل من جميع فتحات الجسم، خلال الفترة الأولى من العدوى بالفيروس.

الأخبار المنشورة على الصفحة الرسمية لوكالة الأناضول، هي اختصار لجزء من الأخبار التي تُعرض للمشتركين عبر نظام تدفق الأخبار (HAS). من أجل الاشتراك لدى الوكالة يُرجى الاتصال بالرابط التالي.
المواضيع ذات الصلة
Bu haberi paylaşın