تركيا, السياسة

92 ألف سوري غادروا تركيا إلى بلادهم عبر بوابة "جيلوة غوزو"

لقضاء عطلة عيد الفطر مع أقاربهم

20.06.2017
92 ألف سوري غادروا تركيا إلى بلادهم عبر بوابة "جيلوة غوزو"

Hatay

هطاي/جام كنجو/الأناضول

بلغ عدد اللاجئين السوريين، المغادرين إلى بلادهم عبر بوابة "جيلوة غوزو"، في ولاية "هطاي" التركية، لقضاء عيد الفطر، منذ مطلع يونيو/حزيران حتى اليوم الثلاثاء، 92 ألف شخص.

وأفاد مراسل الأناضول نقلا عن مسؤولي معبر "جيلوة غوزو" المقابل لمعبر "باب الهوى" على الجانب السوري من الحدود، أن قرابة 92 ألف سوري غادروا الأراضي التركية باتجاه بلادهم منذ مطلع يونيو الحالي، بعد أن سمحت السلطات التركية بذلك.

وأشار إلى أنه يمكن للاجئين العبور من خلال "جيلوة غوزو" إلى "باب الهوى" ، باستخدام جوازات سفرهم أو هويات الحماية المؤقتة الممنوحة لهم في تركيا.

وفي ظل تدفق عدد كبير من الأشخاص إلى حدود البلدين، تتخذ السلطات التركية إجراءات أمنية مكثفة على الحدود.

وفي 30 مايو/أيار الماضي، أعلنت ولاية هطاي، مواعيد حركة الدخول والخروج المصرّح من خلال معبر "جيلوة غوزو"، بالنسبة للاجئين للسوريين الراغبين في قضاء رمضان وعيد الفطر في بلادهم، وتستمر حركة الخروج (مغادرة) حتى 23 يونيو/ حزيران الحالي.

وحسب المفوضية العليا لشؤون اللاجئين التابعة للأمم المتحدة، فإن تركيا تستضيف أكبر عدد من اللاجئين في العالم، يشكل السوريون أغلبهم، بنحو 3 مليون لاجئ.

الأخبار المنشورة على الصفحة الرسمية لوكالة الأناضول، هي اختصار لجزء من الأخبار التي تُعرض للمشتركين عبر نظام تدفق الأخبار (HAS). من أجل الاشتراك لدى الوكالة يُرجى الاتصال بالرابط التالي.
المواضيع ذات الصلة
Bu haberi paylaşın