السياسة, دولي

نتنياهو يجتمع منفردا مع نظرائه من المجر وسلوفاكيا والتشيك

بعد غياب بولندا على خلفية فشل عقد اجتماع مجموعة "فيشيغراد" إثر الأزمة بين تل أبيب ووارسو

19.02.2019
نتنياهو يجتمع منفردا مع نظرائه من المجر وسلوفاكيا والتشيك

Quds

القدس / عبد الرؤوف أرناؤوط / الأناضول

اضطر رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، إلى عقد لقاءات منفردة مع نظرائه من المجر وسلوفاكيا والتشيك، إثر غياب نظيره البولندي ما حال دون عقد قمة مجموعة "فيشيغراد".

وطلبت بولندا، اعتذارًا إسرائيليًا إزاء تصريح القائم بأعمال وزير الخارجية يسرائيل كاتس، بأن "البولنديين رضعوا اللاسامية من حليب أمهاتهم"، بحسب هيئة البث الإسرائيلية الرسمية.

وحال غياب رئيس الوزراء البولندي، دون عقد لقاء لمجموعة "فيشيغراد"، كان مقررا في إسرائيل، الإثنين، على خلفية الأزمة بين البلدين.

واستعاض رئيس الوزراء الإسرائيلي، عن ذلك بعقد لقاءات منفردة مع رؤوساء وزراء دول المجموعة، التي تضم المجر وسلوفاكيا والتشيك، إلى جانب بولندا التي غابت عن الاجتماع.

وقال نتنياهو، في مؤتمر صحفي مشترك مع رئيس الوزراء التشيكي أندريه بابيش، إنهما اتفقا على عقد لقاء مشترك للحكومتين الإسرائيلية والتشيكية.

وأضاف: "نأمل في إبرام بعض الاتفاقيات الهامة، منها العسكرية، والعمل على القضايا المتعلقة بالتكنولوجيا والابتكار".

من جهته، قال رئيس الوزراء التشيكي، في مؤتمر منفصل مع نتنياهو، إن "إسرائيل هي شريكنا الاستراتيجي في الشرق الأوسط. نحن نقيم التعاون الممتاز".

بدوره، قال رئيس وزراء سلوفاكيا بيتر بيليغريني، في مؤتمر مشترك مع نتنياهو، "سوف تفتح سلوفاكيا قريبًا جدًا مركزًا جديدًا للثقافة والمعلومات والابتكار في القدس".

أما رئيس وزراء المجر فيكتور أوربان، فأعلن توسيع سفارة بلاده في إسرائيل وفتح ممثلية تجارية في القدس.

يذكر أن مجموعة فيشيغراد، تضم تشيكيا وبولندا والمجر وسلوفاكيا، وسبق أن قررت عقد قمتها في إسرائيل، قبل فشلها إزاء أزمة بين بولندا وإسرائيل.

واستدعت بولندا، الإثنين، السفيرة الإسرائيلية، آنا أزاري، في العاصمة وارسو، للتوبيخ، بعد تصريحات القائم بأعمال وزير الخارجية الإسرائيلي.

وهذه المرة الثانية في غضون 4 أيام يتم فيها استدعاء أزاري، من قبل الخارجية البولندية بعد احتجاجات الجمعة، على تصريحات مشابهة أدلى بها نتنياهو.

الأخبار المنشورة على الصفحة الرسمية لوكالة الأناضول، هي اختصار لجزء من الأخبار التي تُعرض للمشتركين عبر نظام تدفق الأخبار (HAS). من أجل الاشتراك لدى الوكالة يُرجى الاتصال بالرابط التالي.