السياسة, دولي

مسؤولو 3 دول غربية يبحثون انتهاكات النظام السوري لحقوق الإنسان

الاجتماع عقده مسؤولون من الولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا مع ممثلي منظمات حقوقية سورية على هامش اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة..

28.09.2018
مسؤولو 3 دول غربية يبحثون انتهاكات النظام السوري لحقوق الإنسان

Washington DC

واشنطن / صفوان ألله وردي / الأناضول

بحث مسؤولون رفيعو المستوى من الولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا، الخميس، مع ممثلي منظمات حقوقي سورية انتهاكات حقوق الإنسان التي ارتكبها نظام بشار الأسد.

وذكرت الخارجية الأمريكية، عبر بيان، أن الطرفين التقوا على هامش اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة في نيويورك.

وأوضح البيان أن ممثلين من منظمات حقوقية سورية، تشمل "المجتمع المدني والديمقراطية"، و"الشبكة السورية لحقوق الإنسان"، و"عائلات من أجل الحرية"، و"المركز السوري للعدالة والمساءلة"، أطلعوا مسؤولي الدول الثلاث على صور الانتهاكات الحقوقية التي يرتكبها النظام السوري،والتي تشمل الاعتقالات واسعة النظام وعمليات التعذيب الممنهج للمعارضين.

وأشار البيان، نقلا عن النشطاء، إلى أن 210 آلاف اعتقلوا، و85 ألف فقدوا، و14 ألف تعرضوا للتعذيب على يد النظام السوري، منذ بدء الصراع بسوريا.

وأضاف البيان: "تقول منظمات حقوق الإنسان إن نظام الأسد مارس التعذيب والاعتقال على نطاق واسع منذ الحراك، واستهدف المعارضين وأسرهم لبسط سيطرته عليهم وترويعهم".

الأخبار المنشورة على الصفحة الرسمية لوكالة الأناضول، هي اختصار لجزء من الأخبار التي تُعرض للمشتركين عبر نظام تدفق الأخبار (HAS). من أجل الاشتراك لدى الوكالة يُرجى الاتصال بالرابط التالي.