السياسة, دولي

لأول مرة.. روسيا تنشر منظومة "إس-300" على الحدود اليابانية

على جزر الكوريل

01.12.2020
لأول مرة.. روسيا تنشر منظومة "إس-300" على الحدود اليابانية

Moskova

موسكو / الأناضول

نشرت روسيا منظومات الدفاع الجوي "إس-300" لأول مرة في جزر الكوريل بالقرب من الحدود مع اليابان.

وأفادت الوزارة في بيان، الثلاثاء، أن قائد المنطقة العسكرية الشرقية الواقعة على الحدود الروسية مع الصين، غينادي جيدكو، أجرى زيارة إلى المنطقة.

وأوضحت أنه تم إجراء جولة تفقدية، ضمن إطار الزيارة، على منظومات "إس-300" المتموضعة في جزر الكوريل.

وأشارت إلى إجراء مناورات في المنطقة ضد سيناريوهات انتهاك المجال الجوي الروسي.

ولفتت إلى أن منظومات الدفاع الجوي التي تم نشرها في الجزر لأول مرة، هي "إس-300 في4" أحدث جيل من طراز "إس-300".

وصُممت S-300V4 الروسية الصنع لحماية المنشآت الحيوية ومجموعات القوات من الهجمات الجوية الباليستية.

وتشكل جزر كوريل سلسلة واصلة بين أقصى شمال شرقي اليابان، وأقصى جنوبي شبه جزيرة "كامتشاتكا"، أقصى شرقي روسيا.

وتؤكد طوكيو ملكيتها لجزر الكوريل الجنوبية الأربع (إيتوروب، كوناشير، شيكوتان، هابوماي)، وفق اتفاق التجارة الثنائية المبرم بشأن الحدود عام 1855.

وجعلت طوكيو من عودة الجزر الأربع، أحد شروط معاهدة السلام مع روسيا، التي لم تُوقع منذ الحرب العالمية الثانية.

لكن موقف موسكو يتمثل بأن جزر كوريل الجنوبية، أصبحت في حقيقة الأمر جزءا من الاتحاد السوفياتي السابق، منذ نهاية الحرب العالمية الثانية، وأن السيادة الروسية عليها مسجلة ضمن مواثيق القانون الدولي، بحيث لا يمكن لأحد التشكيك في صحتها نهائيا.

الأخبار المنشورة على الصفحة الرسمية لوكالة الأناضول، هي اختصار لجزء من الأخبار التي تُعرض للمشتركين عبر نظام تدفق الأخبار (HAS). من أجل الاشتراك لدى الوكالة يُرجى الاتصال بالرابط التالي.
المواضيع ذات الصلة
Bu haberi paylaşın