السياسة, دولي

انقلاب ميانمار.. مجموعة الـ7 والاتحاد الأوروبي يدينان قمع المدنيين

بحسب بيان مشترك لوزراء خارجية دول المجموعة والممثل الأعلى للشؤون الخارجية والسياسة الأمنية للاتحاد الأوروبي، نشرته وزارة الخارجية الأمريكية

23.02.2021
انقلاب ميانمار.. مجموعة الـ7 والاتحاد الأوروبي يدينان قمع المدنيين

Ankara

أنقرة / الأناضول

أدان أعضاء مجموعة السبع والاتحاد الأوروبي بشدة، العنف الذي تمارسه قوات الأمن في ميانمار ضد المحتجين السلميين بعد استيلاء الجيش على السلطة.

جاء ذلك في بيان مشترك لوزراء خارجية دول مجموعة السبع والممثل الأعلى للشؤون الخارجية والسياسة الأمنية للاتحاد الأوروبي جوزيب بوريل، نشرته وزارة الخارجية الأمريكية، مساء الثلاثاء.

وأفاد البيان: "يجب على الجيش والشرطة (في ميانمار) ممارسة أقصى درجات ضبط النفس واحترام حقوق الإنسان والقانون الدولي".

ومجموعة السبع منظمة تتكون من 7 دول صناعية كبرى على مستوى العالم، وهي كندا، وفرنسا، وألمانيا، وإيطاليا، واليابان، والمملكة المتحدة، والولايات المتحدة.

واعتبر البيان أن "استخدام الذخيرة الحية ضد المدنيين العزل أمر غير مقبول. ويجب محاسبة أي شخص يواجه الاحتجاجات السلمية بالعنف".

وتابع: "ندين ترهيب وقمع أولئك المعارضين للانقلاب".

كما أعربت المجموعة والاتحاد عن قلقهما حيال "قمع حرية التعبير" من خلال قطع الإنترنت والتغييرات "الوحشية" في القانون.

وأكد البيان أنه "يجب وقف الاستهداف الممنهج للمحتجين والأطباء والمجتمع المدني والصحفيين، كما يجب إلغاء حالة الطوارئ" التي فرضها الجيش بالبلاد.

وأعلن جيش ميانمار حالة الطوارئ مطلع فبراير/ شباط الجاري، بعد ساعات من الانقلاب واعتقال مستشارة الدولة أون سان سو تشي، وكبار أعضاء الرابطة الوطنية من أجل الديمقراطية الحاكمة.

الأخبار المنشورة على الصفحة الرسمية لوكالة الأناضول، هي اختصار لجزء من الأخبار التي تُعرض للمشتركين عبر نظام تدفق الأخبار (HAS). من أجل الاشتراك لدى الوكالة يُرجى الاتصال بالرابط التالي.
المواضيع ذات الصلة
Bu haberi paylaşın