الدول العربية

وزير خارجية اليمن يبحث مع غريفيث تحديات عملية السلام

المبعوث الأممي مارتن غريفيث، جدد خلال اتصال مرئي مع أحمد عوض بن مبارك، استمرار الجهود الرامية إلى تحقيق تقدم في المسار السياسي لحل الأزمة اليمنية

21.01.2021
وزير خارجية اليمن يبحث مع غريفيث تحديات عملية السلام

Yemen

اليمن / الأناضول

بحث وزير الخارجية اليمني أحمد عوض بن مبارك، مع المبعوث الأممي إلى بلاده مارتن غريفيث، تحديات عملية السلام.

جاء ذلك في اتصال مرئي جرى بينهما، الخميس، وفق وكالة الأنباء اليمنية الرسمية "سبأ".

وقال الوزير اليمني، إن "ما نعانيه من أزمة إنسانية هو نتيجة لتعنت المليشيات الحوثية، التي لم تواجه أي ضغط دولي على مدى ست سنوات، للتخلي عن نهج العنف والإرهاب".

وأضاف أن "القرار الأمريكي لإدراج جماعة الحوثي بقائمة الإرهاب هو البداية لتصحيح مسار التعامل مع هذه المليشيات لخدمة السلام".

وأكد أن الحكومة اليمنية ستظل شريكا فاعلا في جهود السلام التي تقودها الأمم المتحدة.

‎ بدوره، أكد المبعوث الأممي، دعمه لجهود الحكومة اليمنية في مواجهة التحديات الاقتصادية وتوفير الموارد المالية والمحافظة على استقرار العملة الوطنية.

وجدد استمرار مكتبه في مواصلة الجهود الرامية إلى تحقيق تقدم في المسار السياسي، وصولا لتحقيق السلام المنشود، وفق ذات المصدر.

ودخل قرار أمريكي باعتبار الحوثيين "منظمة إرهابية" حيز التنفيذ الثلاثاء، عشية انتهاء ولاية الرئيس دونالد ترامب، وبدء رئاسة جو بايدن.

ومنذ نحو 7 سنوات، يشهد اليمن حربا أودت بحياة 233 ألف شخص، وبات 80 بالمئة من السكان، البالغ عددهم نحو 30 مليون نسمة، يعتمدون على المساعدات للبقاء أحياء، في أسوأ أزمة إنسانية بالعالم، وفق الأمم المتحدة.​​​​​​​




الأخبار المنشورة على الصفحة الرسمية لوكالة الأناضول، هي اختصار لجزء من الأخبار التي تُعرض للمشتركين عبر نظام تدفق الأخبار (HAS). من أجل الاشتراك لدى الوكالة يُرجى الاتصال بالرابط التالي.