دولي, الدول العربية

هنية: لن تفلح كل محاولات الاحتلال في تغيير هوية أرضنا

في بيان لرئيس المكتب السياسي لحماس؛ بمناسبة الذكرى الـ 44 ليوم الأرض الفلسطيني

31.03.2020
هنية: لن تفلح كل محاولات الاحتلال في تغيير هوية أرضنا

Gazze

غزة/ محمد ماجد/ الأناضول

قال إسماعيل هنية، رئيس المكتب السياسي لحركة حماس، إن المحاولات الإسرائيلية التي تهدف لتغيير هوية الأراضي الفلسطينية "لن تفلح".

جاء ذلك في بيان صادر عن "هنية"، الإثنين، بمناسبة الذكرى الـ44 لـ"يوم الأرض"؛ الذي يوافق 30 مارس/آذار من كل عام.

وأضاف "الأرض ستبقى عنوانا لنضالنا المشروع على كل الصعد والمستويات، وبشتى الأساليب".

وتابع "شعبنا الفلسطيني متشبث بأرضه، ويرابط ويقبض على الجمر في وجه محاولات التهويد والتهجير والإذلال ومحو الهوية الفلسطينية العربية عن أرضنا المحتلة".

واعتبر رئيس المكتب السياسي لحماس، يوم الأرض، "مناسبة تذكر بأن فلسطين التاريخية كلها لنا وهي أرض واحدة غير قابلة للتجزئة ولا للبيع أو المساومة، فكل حبة تراب فيها روتها دماء الشهداء الزكية".

ولفت هنية إلى أن يوم الأرض "يذكر أن صفقة (الرئيس الأمريكي دونالد) ترمب (صفقة القرن) ومحاولاته البائسة لمنح شرعية زائفة لهذا المحتل (إسرائيل) البغيض على أي جزء من أرضنا لن تجدي نفعًا، ولن تثني شعبنا عن مواصلة طريقه ونضاله المشروع لاستعادة كامل حقوقه".

وأعلن ترامب في 28 يناير/ كانون الثاني الماضي، خلال مؤتمر صحفي بواشنطن، "صفقة القرن" المزعومة، بحضور رئيس الوزراء الإسرائيلي المنتهية ولايته بنيامين نتنياهو.

وتتضمن خطة ترامب، التي لاقت رفضا فلسطينيا وعربيا وإسلاميا، إقامة دولة فلسطينية في صورة "أرخبيل" تربطه جسور وأنفاق، وعاصمتها "في أجزاء من القدس الشرقية"، مع جعل مدينة القدس المحتلة عاصمة مزعومة لإسرائيل.

ويحيى الفلسطينيون في الـ30 مارس من كل عام ذكرى "يوم الأرض"، الذي تعود أحداثه لعام 1976 حيث صادرت السلطات الإسرائيلية مساحات شاسعة من أراضي الفلسطينيين داخل إسرائيل، وهو ما تسبب بمظاهرات أدت لارتقاء شهداء ووقوع جرحى.

الأخبار المنشورة على الصفحة الرسمية لوكالة الأناضول، هي اختصار لجزء من الأخبار التي تُعرض للمشتركين عبر نظام تدفق الأخبار (HAS). من أجل الاشتراك لدى الوكالة يُرجى الاتصال بالرابط التالي.
المواضيع ذات الصلة
Bu haberi paylaşın