السياسة, الدول العربية

موريتانيا.. المعارضة تقرر الدفع بمرشح موحد لرئاسيات 2019

بعد يومين من إعلان ولد عبد العزيز عدم ترشحه لولاية رئاسية ثالثة

17.01.2019
موريتانيا.. المعارضة تقرر الدفع بمرشح موحد لرئاسيات 2019

Mauritania

نواكشوط / محمد البكاي / الأناضول

أعلنت أحزاب المعارضة الرئيسية في موريتانيا، الخميس، عزمها التقدم بمرشح موحد للانتخابات الرئاسية المقررة منتصف 2019، وذلك بعد يومين من إعلان الرئيس الحالي محمد ولد عبد العزيز رسميا، أنه لن يترشح لهذه الانتخابات.

ووقعت أحزاب المعارضة الرئيسية وثيقة تتضمن اتفاقا بشأن الانتخابات الرئاسية القادمة، تتضمن العمل على اختيار مرشح موحد للمعارضة، وتشكيل لجنة تكلف بتنسيق اختيار المرشح الموحد، وإعداد الخطوط العريضة للبرنامج الانتخابي المشترك.

ودعا قادة الأحزاب الموقعة على العريضة في مؤتمر صحفي، إلى ضرورة إعادة تشكيل اللجنة الانتخابية بصورة توافقية، وضمان الحياد التام للدولة، وتوفير رقابة ذات مصداقية.

ووقع الوثيقة 11 حزبا معارضا، من بينها حزب (تواصل) ثاني أكبر حزب ممثل في البرلمان، بالإضافة إلى أحزاب، اتحاد قوى التقدم، والاتحاد والتغيير، وتكتل القوى الديمقراطية، والصواب، وعادل، واللقاء الديمقراطي، والمستقبل، والتناوب، والطلائع.

والثلاثاء الماضي، أعلن الرئيس الحالي محمد ولد عبد العزيز رسميا أنه لن يترشح لولاية رئاسية ثالثة، حيث تنتهي ولايته الرئاسية الثانية منتصف 2019، وينص الدستور على ولايتين رئاسيتين فقط.

ودعا ولد عبد العزيز في بيان صدر عن الرئاسة، إلى وقف كافة المبادرات المطالبة بتعديل الدستور لفتح العهدات الرئاسية بدل تقييدها بعهدتين فقط.

الأخبار المنشورة على الصفحة الرسمية لوكالة الأناضول، هي اختصار لجزء من الأخبار التي تُعرض للمشتركين عبر نظام تدفق الأخبار (HAS). من أجل الاشتراك لدى الوكالة يُرجى الاتصال بالرابط التالي.