الدول العربية

في زيارته الخارجية الأولى.. الرئيس الجزائري يلتقي نظيره المصري

عبد القادر بن صالح وصل القاهرة لمؤازرة المنتخب الجزائري في مباراة نهائي بطولة إفريقيا لكرة القدم أمام السنغال الجمعة

18.07.2019
في زيارته الخارجية الأولى.. الرئيس الجزائري يلتقي نظيره المصري

Al Qahirah

القاهرة / الأناضول

التقى الرئيس الجزائري عبد القادر بن صالح، الخميس، نظيره المصري عبد الفتاح السيسي، بالقاهرة، في زيارته الخارجية الأولى.

ووصل بن صالح، القاهرة، في وقت سابق الخميس؛ لمؤازرة المنتخب الجزائري في مباراة نهائي بطولة إفريقيا لكرة القدم المقررة أمام السنغال الجمعة، في البطولة التي تستضيفها مصر.

وقالت الرئاسة المصرية، في بيان، إن بن صالح، هنأ السيسي خلال لقائهما بقصر الاتحادية الرئاسي بالقاهرة، على "نجاح تنظيم البطولة" الإفريقية.

وأعرب بن صالح، عن "امتنانه لروح الأخوة والترحاب الذي حظي به المشجعون الجزائريون منذ وصولهم إلى مصر لمؤازرة منتخبهم الوطني"، وفق المصدر ذاته.

كما رحب بـ"التسهيلات المقدمة من قبل السلطات المصرية لتيسير الإجراءات اللازمة لدخول المشجعين الجزائريين إلى مصر لحضور مباريات البطولة، خاصةً المباراة النهائية".

بدوره، أشاد الرئيس المصري، بأداء الفريق الجزائري على مدار البطولة، وأعرب عن أمنياته له بالتوفيق في المباراة النهائية الجمعة.

وفي سياق آخر، استعرض بن صالح، خلال لقائه الرئيس المصري، تطورات الأوضاع الداخلية في الجزائر.

وأشار إلى أن الأمور تسير في طريقها الصحيح وفقاً للمسلك الدستوري.

وأعرب السيسي، عن "الثقة الكاملة في قدرة مؤسسات الدولة الجزائرية والشعب الجزائري على التعامل مع التحديات الراهنة".

ويتزامن تألق المنتخب الجزائري في البطولة مع ما يشبه الانسداد السياسي في البلاد، في ظل تواصل انتفاضة شعبية بلغت شهرها الخامس.

وأطاحت تلك الانتفاضة بالرئيس عبد العزيز بوتفليقة (82 عامًا) من الرئاسة، في 2 أبريل/ نيسان الماضي، وهي متواصلة للمطالبة برحيل رموز نظامه، وضمان إجراء انتخابات حرة وشفافة.

وفي 9 أبريل / نيسان الماضي، أعلن البرلمان الجزائري رسميا، شغور منصب رئيس الجمهورية، وتولي بن صالح (78 عاما) رئاسة الدولة مؤقتا.

الأخبار المنشورة على الصفحة الرسمية لوكالة الأناضول، هي اختصار لجزء من الأخبار التي تُعرض للمشتركين عبر نظام تدفق الأخبار (HAS). من أجل الاشتراك لدى الوكالة يُرجى الاتصال بالرابط التالي.