دولي, الدول العربية

فلسطين تطالب مجلس الأمن بالتدخل لوقف عدوان إسرائيل على غزة

رئيس الوزراء الفلسطيني محمد اشتية حذر من "تصعيد خطير خلال الساعات القادمة"..

11.05.2021
فلسطين تطالب مجلس الأمن بالتدخل لوقف عدوان إسرائيل على غزة

Ramallah

رام الله/ قيس أبو سمرة/ الأناضول

طالب رئيس الوزراء الفلسطيني، محمد اشتية، الإثنين، مجلس الأمن الدولي بالتدخل الفوري لـ"وقف العدوان الإسرائيلي المتدحرج في قطاع غزة".

ودعا اشتية، في بيان له، منظمات حقوق الإنسان الدولية، إلى "إدانة العدوان الإسرائيلي، الذي يحمل نذر تصعيد خطير خلال الساعات القادمة، في ضوء التهديدات الصادرة عن رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو".

ووجه رئيس الوزراء الفلسطيني، وزراء حكومته بتوفير جميع الإمكانيات الصحية والمستلزمات الطبية للمستشفيات في القطاع.

كما شدد على ضرورة أن يتدخل مجلس الأمن الدولي لوضع حد للعدوان الإسرائيلي المتواصل على المسجد الأقصى.

ومساء الإثنين، أعادت الشرطة الإسرائيلية اقتحام المسجد الأقصى، وحاصرت المعتكفين فيه واستهدفتهم بالرصاص المعدني وقنابل الغاز المسيل للدموع والصوت، ما تسبب بارتفاع الإصابات في صفوف المصلين إلى 395.

وانتقل التوتر في القدس المحتلة إلى قطاع غزة، بعد أن منحت "الغرفة المشتركة لفصائل المقاومة الفلسطينية" في القطاع، إسرائيل، مهلة حتى (15.00 تغ) من مساء الإثنين، لسحب جنودها من المسجد الأقصى وحي "الشيخ جراح" بمدينة القدس المحتلة والإفراج عن المعتقلين.

وعقب انتهاء المهلة، أطلقت الفصائل الفلسطينية نحو 150 صاروخا تجاه إسرائيل بما في ذلك 7 على مدينة القدس، فيما استهدفت باقي الصواريخ عسقلان وسديروت ومستوطنات بمنطقة غلاف غزة.

وردت إسرائيل على هذه الصواريخ بشن غارات متفرقة على القطاع أسفرت عن استشهاد 20 فلسطينيا من بينهم 9 أطفال، وفق وزارة الصحة الفلسطينية.

كما أصيب إسرائيلي لدى استهداف سيارته بصاروخ مضاد للدروع أطلق من قطاع غزة على شمال منطقة الغلاف، بحسب بيان للجيش.

وتشهد مدينة القدس منذ بداية شهر رمضان، اعتداءات تقوم بها قوات الشرطة الإسرائيلية والمستوطنون، في منطقة "باب العامود" وحي "الشيخ جراح" ومحيط المسجد الأقصى.

الأخبار المنشورة على الصفحة الرسمية لوكالة الأناضول، هي اختصار لجزء من الأخبار التي تُعرض للمشتركين عبر نظام تدفق الأخبار (HAS). من أجل الاشتراك لدى الوكالة يُرجى الاتصال بالرابط التالي.
المواضيع ذات الصلة
Bu haberi paylaşın