الدول العربية

"فاطمة".. أم سورية فقدت 6 أبناء وترعى 16 حفيدا يتيما

"فاطمة دورية" (62 عاما) المقيمة بإدلب، أصبحت مسؤولة عن رعاية 16 حفيدا في ظل ظروف صعبة، بعدما فقدت 6 من أبنائها في 3 هجمات لنظام بشار الأسد

08.05.2021
"فاطمة".. أم سورية فقدت 6 أبناء وترعى 16 حفيدا يتيما

İdlib

إدلب/أحمد قره أجمد/الأناضول

"فاطمة دورية".. أم سورية فقدت 6 من أبنائها في هجمات النظام لتجد نفسها مسؤولة عن رعاية 16 حفيدا يتيما، في ظل ظروف صعبة.

"دورية" البالغة من العمر 62 عاما والمقيمة في محافظة إدلب شمال غربي البلاد، فقدت 6 من أبنائها الذين تتراوح أعمارهم بين 15-41 عاما في 3 هجمات لنظام بشار الأسد.

وترعى الجدة 16 حفيدا يتيما في ظل ظروف صعبة بعدما فقدت أبناءها الستة، حيث لا تزال ذكراهم محفورة في قلبها.

وأجرت وكالة الأناضول مقابلة مقتضبة مع السيدة فاطمة بمناسبة عيد الأم، الذي تحتفل به تركيا يوم 9 مايو/أيار من كل عام.

وقالت دورية: "عندما كان أطفالي على قيد الحياة، كان عيد الأم مختلفا بالنسبة لي.. كانوا يحتفلون ويزينون المنزل ويشترون لي الهدايا".

وأضافت: "أجد صعوبة في المشي وأنا أعتني بـ 16 يتيما، لا أعرف ماذا أفعل فالحياة صعبة".

ولفتت دورية إلى أنها تعاني صعوبة في تلبية احتياجات أحفادها.

وأعربت عن حزنها لعدم تمكنها من شراء ملابس بمناسبة عيد الفطر.

الأخبار المنشورة على الصفحة الرسمية لوكالة الأناضول، هي اختصار لجزء من الأخبار التي تُعرض للمشتركين عبر نظام تدفق الأخبار (HAS). من أجل الاشتراك لدى الوكالة يُرجى الاتصال بالرابط التالي.
المواضيع ذات الصلة
Bu haberi paylaşın