الدول العربية

عاهل الأردن يدعو إلى التصدي لاستغلال المتطرفين للتكنولوجيا

في كلمة للملك عبد الله خلال مشاركته في قمة بباريس أجرى على هامشها مباحثات مع رئيسة وزراء بريطانيا ونظيرها الكندي

15.05.2019
عاهل الأردن يدعو إلى التصدي لاستغلال المتطرفين للتكنولوجيا

Jordan

عمان/ ليث الجنيدي/ الأناضول

دعا عاهل الأردن، الملك عبد الله الثاني بن الحسين، الأربعاء، إلى التصدي لاستغلال المتطرفين والإرهابيين للتكنولوجيا ووسائل التواصل الاجتماعي.

جاء ذلك في كلمة له أمام قمة "نداء كرايست تشيرش"، التي تُنظم في باريس، بمبادرة فرنسية نيوزيلندية، للتصدي للترويج للتطرف والإرهاب عبر الإنترنت.

وشدد الملك عبد الله على ضرورة "توحيد الجهود الدولية والعمل بتشاركية لمواجهة خطر التطرف وخطاب الكراهية"، بحسب بيان للديوان الملكي الأردني.

كما حث على ضرورة "التوصل إلى حلول للتصدي لاستغلال المتطرفين والإرهابيين للتكنولوجيا ووسائل التواصل الاجتماعي"‎.

وأضاف أن "المتطرفين يستغلون التكنولوجيا لنشر أفعالهم البشعة، وهذا ما حدث في الهجوم الإرهابي على المسجدين في مدينة كرايست تشيرش، وغيرها من العمليات.. والأردن إحدى الدول التي عانت من هذه الأفعال".

وشن إرهابي، يدعى برينتون تارنت، في 15 مارس/ آذار الماضي، هجوما على مسجدين بمدينة كرايست تشيرش النيوزيلاندية؛ ما أدوى بحياة 50 مصليا وأصاب مثلهم.

وصور الإرهابي جريمته عبر كاميرا ثبتها في قبعة كان يرتديها، وتمكن من بث 17 دقيقة منها عبر مواقع التواصل الاجتماعي، قبل أن يتم حذفها لاحقا.

وعلى هامش قمة باريس، بحث العاهل الأردني مع رئيسة الوزراء البريطانية، تيريزا ماي، سبل تعزيز التعاون بين البلدين، ومستجدات الأوضاع في الشرق الأوسط، وفق الديوان الملكي.

وخلال لقاء مع رئيس الوزراء الكندي، جاستن ترودو، قال الملك عبد الله: "لطالما مثلت كندا صوتا للحكمة في التعامل مع التحديات التي تواجه منطقتنا، وهذا مكننا أن نعمل بشكل وثيق معا".

وجدد الدعوة إلى "إنهاء الصراع الفلسطيني الإسرائيلي وفق حل الدولتين، وبما يفضي إلى إقامة الدولة الفلسطينية المستقلة على خطوط الرابع من يونيو/حزيران عام 1967، وعاصمتها القدس الشرقية"‎.

وتطرق إلى النزاع السوري بتجديد الدعوة إلى "التوصل إلى حل سياسي للأزمة يحفظ وحدة سوريا أرضا وشعبا، ويضمن عودة آمنة للاجئين".

فيما قال ترودو إن اللقاء مع العاهل الأردني يمثل "فرصة لمواصلة الحوار المستمر بيننا منذ سنوات طويلة حول قضايا مختلفة، وكيف نعمل سويا من أجل عالم يعمه السلام والاستقرار والتفاهم".

الأخبار المنشورة على الصفحة الرسمية لوكالة الأناضول، هي اختصار لجزء من الأخبار التي تُعرض للمشتركين عبر نظام تدفق الأخبار (HAS). من أجل الاشتراك لدى الوكالة يُرجى الاتصال بالرابط التالي.
المواضيع ذات الصلة
Bu haberi paylaşın