الدول العربية

"حماس": المجتمع الدولي فشل في حماية الفلسطينيين

حسب بيان لعضو مكتب العلاقات الدولية في الحركة باسم نعيم بمناسبة الاحتفال باليوم العالمي للسلام في 21 سبتمبر/ أيلول الجاري.

21.09.2020
"حماس": المجتمع الدولي فشل في حماية الفلسطينيين

Gazze
غزة/ محمد ماجد/ الأناضول

اعتبرت حركة "حماس"، الإثنين، أن المجتمع الدولي، ممثلا بالأمم المتحدة، فشل في حماية الفلسطينيين "مما يقع عليهم من عدوان، وإرهاب وعنصرية من احتلال صهيوني غاشم".

جاء ذلك في بيان لعضو مكتب العلاقات الدولية في الحركة باسم نعيم، بمناسبة الاحتفال باليوم العالمي للسلام، في 21 سبتمبر/ أيلول الجاري.

وقال نعيم: "للأسف الشديد فإن المجتمع الدولي، ممثلا بالأمم المتحدة، فشل حتى الآن في حماية شعبنا مما يقع عليه من عدوان، وتحقيق حلمه بالحرية والاستقلال، ما يحرمه من العيش بسلام أو المساهمة في صناعته حول العالم".

وأضاف "أن العالم يحتفل باليوم العالمي للسلام، وبهذه المناسبة نود التأكيد، أن شعبنا الفلسطيني من أكثر شعوب الأرض حبا للسلام وتعزيزه بين كل البشر".

وأشار إلى أن "شعبنا (الفلسطيني) محروم من العيش بسلام في وطنه منذ 7 عقود، بل وتمارس عليه كل أصناف الإرهاب والعنصرية من احتلال صهيوني غاشم (إسرائيل)".

وفي 13 مايو/أيار الماضي، قال الجهاز المركزي للإحصاء الفلسطيني، إنه منذ "النكبة" عام 1948، تم تهجير قرابة 800 ألف من أصل 1.4 مليون فلسطيني، من قراهم ومدنهم إلى الضفة الغربية وقطاع غزة والدول العربية المجاورة.

وبحسب البيانات، ارتكبت العصابات الصهيونية، خلال "النكبة"، أكثر من 70 مجزرة ومذبحة بحق الفلسطينيين، ما أودى بحياة ما يزيد عن 15 ألف فلسطيني.

وسيطر الاحتلال الإسرائيلي خلال مرحلة "النكبة"، على 774 قرية ومدينة فلسطينية، دمر 531 منها بالكامل، وما تبقى تم إخضاعه إلى كيان الاحتلال وقوانينه.

وأشارت البيانات إلى أن ما يزيد عن 100 ألف فلسطيني، استشهدوا منذ العام 1948، واعتقل مليون فلسطيني منذ العام 1967.
الأخبار المنشورة على الصفحة الرسمية لوكالة الأناضول، هي اختصار لجزء من الأخبار التي تُعرض للمشتركين عبر نظام تدفق الأخبار (HAS). من أجل الاشتراك لدى الوكالة يُرجى الاتصال بالرابط التالي.
المواضيع ذات الصلة
Bu haberi paylaşın