الدول العربية

الهجرة العراقية تعلن إغلاق مخيم للنازحين جنوبي الموصل

بعد عودة جميع النازحين الى مناطقهم الاصلية في محافظتي صلاح الدين والأنبار

15.09.2019
الهجرة العراقية تعلن إغلاق مخيم للنازحين جنوبي الموصل

Baghdad

نينوى (العراق)/ سرهاد شاكر/ الأناضول

أعلنت وزارة الهجرة والمهجرين العراقية، اليوم الأحد، عن اغلاق مخيم للنازحين جنوبي الموصل، مركز محافظة نينوى شمالي البلاد، بعد عودة جميع النازحين الى مناطقهم الاصلية في محافظتي صلاح الدين(شمال) والأنبار(غرب).

وذكر مدير عام دائرة شؤون الفروع في الوزارة علي عباس جهاكير في بيان اطلعت عليه الأناضول، ِ"تم إغلاق مخيم الجدعة السادس التابع لناحية القيارة جنوبي محافظة نينوى بعد مغادرة الدفعة الأخيرة من العوائل النازحة التي كانت تسكن فيه".

وأوضح، ان العوائل النازحة عادت إلى مناطق سكناهم الأصلية بعد ان قضوا قرابة أربعة أعوام في المخيم.

وأضاف، انه "بعد انتهاء الغرض الأساسي من إنشاء هذا المخيم وعودة جميع الاسر النازحة الى مناطق سكناهم الاصلية في محافظتي صلاح الدين والأنبار تم اغلاق مخيم الجدعة السادس رسمياً".

ولفت جهاكير الى ان "محافظة نينوى ما تزال تحتضن 13 مخيما للنازحين".

وأشار جهاكير، ان "مخيمي النمرود والجدعة السادس تم غلقهما رسميا، اضافة الى ان مخيم الحاج علي أوشك على الاغلاق في الايام القليلة القادمة بعد عودة الكثير من الاسر النازحة الى اماكن سكناها الاصلية، الى جانب دمج مخيم حمام العليل الاول مع مخيم حمام العليل الثاني لقلة ساكنيه".

ولايزال عشرات الآلاف من نازحي المحافظات التي احتلتها تنظيم داعش الإرهابي، في المخيمات والمواقع غير النظامية والعائدين إلى مناطقهم بحاجة إلى الإغاثة والمساعدة.

ويتواجد أغلب النازحين في مخيمات موجودة داخل الحدود الإدارية لمحافظة نينوى، حيث نزحوا من مناطقهم المختلفة إثر المعارك بين القوات الحكومية ومسلحي داعش، قبل أكثر من عام.‎

الأخبار المنشورة على الصفحة الرسمية لوكالة الأناضول، هي اختصار لجزء من الأخبار التي تُعرض للمشتركين عبر نظام تدفق الأخبار (HAS). من أجل الاشتراك لدى الوكالة يُرجى الاتصال بالرابط التالي.
المواضيع ذات الصلة
Bu haberi paylaşın