الدول العربية, فيروس كورونا

المغرب.. غياب صلاتي العشاء والفجر في المساجد بسبب كورونا

المساجد لم تفتح أبوابها أمام المصلين في أول أيام رمضان أمس الثلاثاء، والحكومة لم تصدر بيانًا رسميًا بهذا الخصوص

14.04.2021
المغرب.. غياب صلاتي العشاء والفجر في المساجد بسبب كورونا

Rabat

الرباط / خالد مجدوب / الأناضول

غابت صلاتا العشاء والفجر عن مساجد المغرب، في أول أيام رمضان، وذلك بالتزامن مع إجراءات الحد من تفشي جائحة كورونا، فيما لم يصدر بيان من السلطات بهذا الخصوص.

وتأتي أوقات صلاتي الفجر والعشاء ضمن فترة حظر التجوال التي أعلنتها الحكومة الأسبوع الماضي، والتي تمتد طوال شهر رمضان من الساعة الثامنة مساءً وحتى السادسة صباحًا.

وبحسب مراسل الأناضول، لم تتم تأدية صلاتي العشاء والفجر في المساجد، في أول أيام رمضان الموافق أمس الثلاثاء.

وكانت الحكومة أعلنت الأربعاء الماضي، توسيع فترة حظر التجوال الليلي خلال رمضان، في جميع أنحاء البلاد؛ وهي الفترة التي تشمل صلاتي الفجر والعشاء.

وقالت الحكومة، في بيان تلقت الأناضول نسخة منه آنذاك، إنها قررت ابتداء من أول شهر رمضان حظر التنقل الليلي يوميا من الساعة الثامنة مساء إلى السادسة صباحا، "باستثناء الحالات الخاصة (لم تحددها)".

وطالب ناشطون عبر منصات التواصل الاجتماعي، بالسماح بأداء صلاتي العشاء والفجر والتراويح في المساجد، فيما دافع آخرون عن قرار حظر التنقل.

وحتى مساء الثلاثاء، بلغت إصابات كورونا في المغرب 502 ألف و961، منها 8 آلاف و915 وفاة، و489 ألفا و288 حالة تعاف.

بينما وصل عدد المستفيدين من حملة التطعيم التي بدأت في 28 يناير/ كانون الثاني الماضي وحتى الثلاثاء، إلى 4 ملايين و495 ألف شخص، من أصل نحو 36 مليونا عدد سكان المملكة.

الأخبار المنشورة على الصفحة الرسمية لوكالة الأناضول، هي اختصار لجزء من الأخبار التي تُعرض للمشتركين عبر نظام تدفق الأخبار (HAS). من أجل الاشتراك لدى الوكالة يُرجى الاتصال بالرابط التالي.
المواضيع ذات الصلة
Bu haberi paylaşın