السياسة, دولي, الدول العربية

العراق.. 8 فصائل مقربة من إيران تهدد باستهداف القوات الأمريكية

الفصائل المسلحة أعلنت في بيان مشترك رفضها لتشكيل عدنان الزرفي الحكومة العراقية المقبلة

04.04.2020
العراق.. 8 فصائل مقربة من إيران تهدد باستهداف القوات الأمريكية

Iraq

بغداد/ إبراهيم صالح / الأناضول

هددت ثمانية فصائل عراقية مسلحة مقربة من إيران، السبت، باستهداف القوات الأمريكية المنتشرة في البلاد، انطلاقا من كونها "قوات احتلال".

جاء ذلك في بيان مشترك صادر عن فصائل تعرف نفسها باسم "فصائل المقاومة العراقية"، وهي "عصائب أهل الحق"، و"الأوفياء"، و"جند الإمام"، و"النجباء"، و"كتائب سيد الشهداء"، و"كتائب الإمام علي"، و"سرايا عاشوراء"، و"سرايا الخراسان".

وقالت الفصائل في البيان إن "العمليات التي حصلت ضدكم (القوات الأمريكية) لم تكن إلا ردا بسيطا على اعتداءاتكم، لأن قرار العمليات ضدكم لم يكن قد اتخذ في ذلك الوقت".

وخاطبت الولايات المتحدة، بالقول: "لقد أثبتم أنكم قوات احتلال، وأنكم لا تحترمون إلا لغة القوة، وعلى هذا الأساس سيتم التعامل معكم".

ومنذ أشهر، تتكرر هجمات صاروخية يشنها في الغالب مسلحون عراقيون موالون لإيران، على قواعد عسكرية تضم قوات التحالف الدولي ضد "داعش"، وخاصة الأمريكية.

وتزايدت وتيرة هذه الهجمات منذ اغتيال قائد "فيلق القدس" الإيراني قاسم سليماني، والقيادي بهيئة "الحشد الشعبي" العراقية، أبو مهدي المهندس، في غارة أمريكية ببغداد، في 3 يناير/ كانون الثاني الماضي.

وتنفذ قوات التحالف منذ أسابيع، عمليات إخلاء لعدد من قواعدها في العراق، ويقول مسؤولون أمريكيون إنها تأتي على خلفية انتشار وباء "كورونا" المستجد في العراق والعالم، وإعادة نشر القوات في أقل عدد من القواعد، لتأمين حمايتها من هجمات "محتملة" من قوات حليفة لإيران.

وفي الشأن السياسي الداخلي، خاطبت الفصائل المسلحة، في بيانها، القوى العراقية بالقول: "نعلن موقفنا الثابت والمبدئي الرافض لتمرير مرشح الاستخبارات الأمريكية المدعو عدنان الزرفي".

وأضافت، أنه "بترشيح الرئيس العراقي (برهم صالح)، لهذا الشخص (الزرفي)، فإنه يخالف إرادة المتظاهرين وتوجيهات المرجعية الدينية (علي السيستاني) بتقديم مرشح جدلي متهم بالفساد، وهو بذلك يتعمد تهديد السلم الأهلي، وهو الأمر الذي لن نسمح به".

وفي وقت سابق السبت، قدم رئيس الوزراء المكلف عدنان الزرفي، برنامجه الحكومي إلى البرلمان مرفقاً بطلب لتحديد جلسة خاصة بالنظر في منح الثقة لتشكيلته الحكومية من عدمه، مشيراً إلى أنه أكمل تشكيلته الوزارية.

والزرفي، قيادي في "تحالف النصر"، الذي يتزعمه رئيس الوزراء السابق حيدر العبادي، ومعروف بمواقفه الرافضة للتدخلات الدولية في الشأن العراقي، بضمنها التدخل الإيراني.

الأخبار المنشورة على الصفحة الرسمية لوكالة الأناضول، هي اختصار لجزء من الأخبار التي تُعرض للمشتركين عبر نظام تدفق الأخبار (HAS). من أجل الاشتراك لدى الوكالة يُرجى الاتصال بالرابط التالي.
المواضيع ذات الصلة
Bu haberi paylaşın