السياسة, الدول العربية

العراق.. مئات العاطلين يحتجون أمام شركة نفطية في كركوك

المحتجون احتشدوا أمام شركة نفط الشمال الحكومية مطالبين بتوفير وظائف للمتخرجين في الاختصاصات النفطية بحسب مراسل الأناضول

03.03.2021
العراق.. مئات العاطلين يحتجون أمام شركة نفطية في كركوك

Iraq

بغداد / علي جواد / الأناضول

تظاهر المئات من حملة الشهادات الجامعية في محافظة كركوك شمالي العراق، الأربعاء، احتجاجا على عدم نيلهم فرص عمل بالمؤسسات الحكومية.‎

وفي حديث لمراسل الأناضول عبر الهاتف، قال ياسين مراد، أحد المتظاهرين، إن "المئات من حملة الشهادات في اختصاص النفط والطاقة، تجمعوا اليوم بدعوة من تجمع العاطلين عن العمل (شبابي غير حكومي) أمام مبنى شركة نفط الشمال (حكومية) للضغط على المسؤولين لتوفير الوظائف".

وأوضح مراد أنه "منذ أكثر من عامين والجهات المسؤولية سواء في شركة نفط الشمال أو في وزارة النفط الاتحادية، تقدم الوعود بتوفير الوظائف، لكن حتى الآن لم يتحقق شيء على أرض الواقع".

وأضاف أن "عدد خريجي الجامعات والمعاهد (في مجال النفط) في كركوك يزداد سنويا، من دون إيجاد وظائف لهم".

وأردف: "في حال لم يتم الإيفاء بالوعود سيتم اللجوء إلى الاعتصام المفتوح أمام الشركة لحين إنصافنا"، فيما لم يصدر تعقيب حكومي حول الاحتجاج حتى الساعة 10:45 ت.غ.

وتضم محافظة كركوك آبار نفط "باي حسن" و"بابا كركر" و"هافانا"، وتنتج أكثر من 370 ألف برميل يوميا.‎

وبحسب تصريحات لوزير التخطيط السابق نوري الدليمي، في يناير/ كانون الثاني الماضي، تبلغ نسبة البطالة في العراق إجمالا 13.8 بالمئة، لكن ترتفع بين شريحة الشباب إلى 27 بالمئة.

وقالت وزارة المالية، في تصريحات صحفية سابقة لمسؤوليها، إن موازنة عام 2021، التي لا تزال مناقشتها تجري بالبرلمان، لا تتضمن استحداث وظائف جديدة، بسبب الأزمة المالية التي يعانيها العراق.

ويعاني العراق أزمة مالية خانقة، إثر انخفاض أسعار النفط في الأسواق العالمية، بسبب جائحة كورونا.

والعراق، ثاني أكبر منتج للنفط الخام في منظمة البلدان المصدرة للبترول "أوبك" بعد السعودية، بمتوسط إنتاج 4.6 ملايين برميل يوميا في الظروف الطبيعية، ويعتمد على إيرادات النفط لتمويل ما يصل إلى 95 بالمئة من نفقات الدولة.

الأخبار المنشورة على الصفحة الرسمية لوكالة الأناضول، هي اختصار لجزء من الأخبار التي تُعرض للمشتركين عبر نظام تدفق الأخبار (HAS). من أجل الاشتراك لدى الوكالة يُرجى الاتصال بالرابط التالي.
المواضيع ذات الصلة
Bu haberi paylaşın