دولي, الدول العربية

الشرطة الإسرائيلية تغلق طرقًا في القدس قُبيل مسيرة لمستوطنين

المسيرة السنوية تنظمها مؤسسات يهودية متطرفة احتفالًا بذكرى احتلال القدس عام 1967، ما يتسبب باستفزاز الفلسطينيين

02.06.2019
الشرطة الإسرائيلية تغلق طرقًا في القدس قُبيل مسيرة لمستوطنين

Quds

القدس / أسامة الغساني / الأناضول

أغلقت الشرطة الإسرائيلية الأحد، عدة طرق وشوارع في القدس، استعدادًا لمسيرة ينظمها مستوطنون متطرفون، احتفالًا بذكرى احتلال المدينة الفلسطينية، عام 1967.

وأفاد مراسل الأناضول أن شرطة الاحتلال تجري تشديدًا أمنيًا قبيل ما تسمى "مسيرة الأعلام"، وسط غضب فلسطيني، وتوتر مستمر منذ ساعات الصباح على خلفية اقتحامات مستوطنين للأقصى بدعم من القوات الإسرائيلية.

بدوره أشار موقع "واللا" العبري أن منظمي المسيرة يعتزمون المرور بالحي الإسلامي من البلدة القديمة، وصولًا إلى حائط البراق الملاصق للمسجد الأقصى.

ونقل الموقع عن الشرطة أن مئات العناصر الإضافيين سيتم نشرهم لتأمين الحدث، بينهم عناصر متخفون.

ويُتوقع أن يستمر إغلاق طرق البلدة القديمة ومحيطها من الساعة الثالثة بعد الظهر وحتى التاسعة مساءً (12:00 – 18:00 بتوقيت جرينتش).

ولفت "واللا" إلى أن المحكمة العليا الإسرائيلية رفضت التماسًا لمنع المستوطنين من الدخول إلى البلدة القديمة عبر باب العمود، دون تفاصيل أخرى.

وتدعو إلى المسيرة السنوية منظمات متطرفة، تدعى "جماعات الهيكل"، والتي تطالب بهدم المسجد الأقصى وإنشاء معبد يهودي مكانه.

والأحد، أمنت الشرطة الإسرائيلية اقتحام 1179 مستوطنًا باحات المسجد الأقصى، واعتقلت 6 مصلين فلسطينيين، بحسب دائرة الأوقاف الإسلامية.

وأثارت الخطوة توترًا في المسجد والبلدة القديمة، سيما أنها المرة الأولى التي تقدم فيها سلطات الاحتلال على هذه الخطوة في الأيام الأخيرة لشهر رمضان.

الأخبار المنشورة على الصفحة الرسمية لوكالة الأناضول، هي اختصار لجزء من الأخبار التي تُعرض للمشتركين عبر نظام تدفق الأخبار (HAS). من أجل الاشتراك لدى الوكالة يُرجى الاتصال بالرابط التالي.
المواضيع ذات الصلة
Bu haberi paylaşın