الدول العربية

الحوثيون: يونيسف تعلق تزويد الوقود لمؤسسات المياه والصرف الصحي

وفق بيان صادر عن وزارة المياه والبيئة في حكومة الحوثيين، فيما لم يصدر تعليق من قبل المنظمة الأممية

22.01.2021
الحوثيون: يونيسف تعلق تزويد الوقود لمؤسسات المياه والصرف الصحي

Yemen

اليمن / الأناضول

أعلنت جماعة الحوثي اليمنية، الجمعة، أن منظمة الأمم المتحدة للطفولة "يونيسف" علقت دعم الوقود لمؤسسات المياه والصرف الصحي.

جاء ذلك في بيان صدر عن وزارة المياه والبيئة في حكومة الحوثيين (غير معترف بها دوليا).

وذكر البيان أن "يونيسف قررت تعليق دعم وقود التشغيل المقدم للمؤسسات المحلية للمياه ولمحطات معالجة الصرف الصحي ابتداءً من يناير (كانون الثاني) الحالي".

وحذر البيان من "عواقب كارثية إنسانية وبيئية نتيجة التسرع في الإجراء الذي سيؤثر بشكل كبير ومباشر على تشغيل محطات الضخ وبالتالي على إمدادات مياه الشرب في المحافظات (الواقعة تحت سيطرة الحوثيين)".

وأضاف أن "تداعيات هذا القرار لا تنحصر على توقف ضخ المياه فحسب، وإنما سيتسبب في توقف محطات معالجة الصرف الصحي عن العمل؛ ما ينذر بكارثة بيئية وصحية".

وتابع: "علاقات الشراكة القائمة بين الوزارة ويونيسف تستند إلى تعميق العمل الإنساني والتخفيف من معاناة المواطنين، وليس إلى تكريس المعاناة ومضاعفتها".

ودعا البيان المنظمة الأممية "يونيسف" إلى التراجع عن قرارها، خاصة في ظل استمرار الحصار الخانق على اليمن، حسب وصفه.

ولم يصدر على الفور تعليق من قبل "يونيسف" حول الأمر؛ لكن المنظمات الأممية سبق أن شكت مرارا من ضعف حاد في تمويل عملياتها باليمن.

ومنذ نحو 7 سنوات، يشهد اليمن حربا، أودت بحياة 233 ألف شخص، وبات 80 بالمئة من السكان، البالغ عددهم نحو 30 مليون نسمة، يعتمدون على المساعدات للبقاء أحياء، في أسوأ أزمة إنسانية بالعالم، وفق الأمم المتحدة.

ويزيد من تعقيدات النزاع أن له امتدادات إقليمية، فمنذ مارس/ آذار 2015 ينفذ تحالف عربي بقيادة الجارة السعودية، عمليات عسكرية دعما للقوات الحكومية، في مواجهة الحوثيين المدعومين من إيران، والمسيطرين على عدة محافظات، بينها العاصمة صنعاء.

الأخبار المنشورة على الصفحة الرسمية لوكالة الأناضول، هي اختصار لجزء من الأخبار التي تُعرض للمشتركين عبر نظام تدفق الأخبار (HAS). من أجل الاشتراك لدى الوكالة يُرجى الاتصال بالرابط التالي.
المواضيع ذات الصلة
Bu haberi paylaşın