الدول العربية

الجيش المصري: مقتل 7 عسكريين و59 مسلحا ضمن عملية سيناء 2018

وأوقفت 142 مطلوبا ودمرت 6 أنفاق في حدود غزة، وأوقفت نحو 2200 مهاجر غير نظامي، منذ انطلاق العملية في فبراير الماضي، وفق بيان.

22.01.2019
الجيش المصري: مقتل 7 عسكريين و59 مسلحا ضمن عملية سيناء 2018

Al Qahirah

القاهرة / الأناضول

أعلن الجيش المصري، الثلاثاء، مقتل 7 عسكريين و59 مسلحا في سيناء (شمال شرق)، ضمن عملية المجابهة الشاملة المعلنة تحت عنوان "سيناء 2018".

جاء ذلك في بيان يرصد تطورات العملية العسكرية المتواصلة، منذ فبراير / شباط 2018، التي أعلنها الجيش بتكليف رئاسي.

ووفق بيان للجيش، قتل ضابط و6 جنود "أثناء الاشتباك وتطهير البؤر الارهابية" (دون تحديد فترة زمنية)، كما قتل 59 مسلحا بينهم 15 شديدي الخطورة في شمال ووسط سيناء.

وأوقفت السلطات "142 شخصا من العناصر الإجرامية والمطلوبين جنائيا في سيناء، كما تم تدمير 242 عبوة ناسفة تم زرعها لاستهداف القوات بمناطق العمليات في سيناء"، بحسب البيان.

وأشار البيان، إلى أن القوات الجوية قامت بتدمير 56 عربة دفع رباعي تستخدم من جانب عناصر مسلحة، منهم 6 شمالا و39 جنوبا، 11 غربا، دون تحديد أكثر.

"كما تم تدمير عدد من المخابئ لإيواء العناصر الإرهابية (لم يحددها) عثر بداخلها على أسلحة وذخائر في شمالي ووسط سيناء".

وتستهدف تلك العملية عبر تدخل جوي وبحري وبري وشرطي، "مواجهة عناصر مسلحة شمالي ووسط سيناء، ومناطق أخرى بدلتا مصر (شمال)، والظهير الصحراوي غرب وادي النيل".

ولم يتسن للأناضول على الفور التأكد من الرواية الرسمية من مصادر مستقلة أو شهود عيان، غير أن مراكز حقوقية غير حكومية خارج مصر تتهم الأجهزة الأمنية بـ "تصفية مدنيين عزل" حال القبض عليهم، وهو ما تنفيه تلك الأجهزة عادة، وتعتبرها "أكاذيب".

وتشهد مناطق متفرقة في شبه جزيرة سيناء هجمات ضد الجيش والشرطة والمدنيين، تراجعت وتيرتها مؤخرا، تبنى معظمها تنظيم "ولاية سيناء" الموالي لتنظيم "داعش" الإرهابي أواخر 2014.

وفي السياق ذاته، أعلن الجيش في ذات البيان تدمير 6 أنفاق على الشريط الحدودي مع قطاع غزة، وتوقيف 2189 مهاجرا غير نظامي من جنسيات مختلفة (لم يحددها)، منذ فبراير 2018.

ومنذ سبتمبر / أيلول 2015، بدأ الجيش تدمير أنفاق ممتدة على طول الشريط الحدودي الشرقي، بالتوازي مع عمليات عسكرية تشهدها محافظة شمال سيناء ضد مسلحين يستهدفون مقرات أمنية وعسكرية.

الأخبار المنشورة على الصفحة الرسمية لوكالة الأناضول، هي اختصار لجزء من الأخبار التي تُعرض للمشتركين عبر نظام تدفق الأخبار (HAS). من أجل الاشتراك لدى الوكالة يُرجى الاتصال بالرابط التالي.
المواضيع ذات الصلة
Bu haberi paylaşın