السياسة, الدول العربية

الجبهة التركمانية العراقية: "غصن الزيتون" ستجلب السلام والاستقرار للشرق الأوسط

رئيس الجبهة أرشد الصالحي، لفت إلى أن تركيا ليست لديها أطماع في أراضي أي دولة

23.01.2018
الجبهة التركمانية العراقية: "غصن الزيتون" ستجلب السلام والاستقرار للشرق الأوسط

Baghdad

بغداد / حيدر هادي / الأناضول

اعتبرت الجبهة التركمانية العراقية اليوم الثلاثاء، أن عملية "غصن الزيتون" التي أطلقها الجيش التركي في "عفرين" السورية، ستجلب السلام والاستقرار إلى الشرق الأوسط.

وقال رئيس الجبهة أرشد الصالحي، إن العملية العسكرية التركية "ستجلب السلام والاستقرار إلى منطقة الشرق الأوسط".

وأضاف في تصريح للأناضول، أن العملية ستخدم وتدافع عن وحدة تراب دول المنطقة، مؤكدا أن تركيا ليست لديها أطماع في أراضي أي دولة.

وشدد الصالحي على أن بقاء تنظيم "ب ي د" الإرهابي في سوريا، يشكل "تهديدا لسلامة ووحدة أراضيها".

وانتقد انتشار منظمة "بي كا كا" الإرهابية على الأراضي العراقية، داعيا إلى تأسيس منطقة آمنة لمواجهة المنظمات الإرهابية من هذا النوع.

وتتواصل لليوم الرابع على التوالي العملية العسكرية التي أطلقها الجيش التركي السبت الماضي، مستهدفة إرهابيي تنظيمي "ب ي د" و"داعش" في عفرين.

وشدد الجيش التركي على أن ضرباته تستهدف المواقع العسكرية للتنظيمين، مع الحرص على عدم إلحاق أضرار بالمدنيين.

الأخبار المنشورة على الصفحة الرسمية لوكالة الأناضول، هي اختصار لجزء من الأخبار التي تُعرض للمشتركين عبر نظام تدفق الأخبار (HAS). من أجل الاشتراك لدى الوكالة يُرجى الاتصال بالرابط التالي.