الدول العربية

التعاون الإسلامي تدين اقتحام "الأقصى" وتحذر من تبعات خطيرة

قالت إن هذا "استفزاز لمشاعر الأمة الإسلامية وانتهاك صارخ للقرارات والمواثيق الدولية"

20.02.2019
التعاون الإسلامي تدين اقتحام "الأقصى" وتحذر من تبعات خطيرة

Cidde

جدة (السعودية) / الأناضول

أدانت منظمة التعاون الإسلامي، الأربعاء، "اقتحام المسجد الأقصى والاعتداء الوحشى" على مصلين فيه من قبل قوات الاحتلال الإسرائيلي، محذرة من "تبعات خطيرة" جراء ذلك.

وقالت المنظمة، في بيان، إنها "تدين اقتحام قوات الاحتلال الإسرائيلي للمسجد الأقصى المبارك، والإقدام على إغلاق باب الرحمة، والاعتداء بوحشية على المصلين المتواجدين في باحاته".

وأضافت المنظمة أن هذا "استفزاز لمشاعر الأمة الإسلامية، وانتهاك صارخ للقرارات والمواثيق الدولية".

وأكدت المنظمة مجدداً على أن "المسجد الأقصى المبارك هو مكان عبادة خاص بالمسلمين وحدهم".

وقالت إنها "تحمل إسرائيل، قوة الاحتلال، المسؤولية الكاملة عن تبعات استمرار هذه الاعتداءات المتكررة التي تغذي الصراع الديني والتطرف وحالة عدم الاستقرار في المنطقة".

كانت الشرطة الإسرائيلية وضعت سلاسل على باب الرحمة بالمسجد الأقصى، مساء الأحد الماضي؛ ما تسبب باحتجاجات فلسطينية واسعة قبل أن تزيلها الثلاثاء.

ويقع باب الرحمة في الجهة الشرقية للمسجد الأقصى، وأغلقته الشرطة الإسرائيلية عام 2003، وجددت محكمة إسرائيلية عام 2017 أمر الإغلاق.

الأخبار المنشورة على الصفحة الرسمية لوكالة الأناضول، هي اختصار لجزء من الأخبار التي تُعرض للمشتركين عبر نظام تدفق الأخبار (HAS). من أجل الاشتراك لدى الوكالة يُرجى الاتصال بالرابط التالي.
المواضيع ذات الصلة
Bu haberi paylaşın