الدول العربية

التحالف يتهم "الانتقالي" بتعطيل عمل خفر السواحل اليمنية

عقب ساعات من هجوم طال سفينة بريطانية قبالة سواحل اليمن الجنوبية، دون تعقيب فوري من المجلس..

18.05.2020
التحالف يتهم "الانتقالي" بتعطيل عمل خفر السواحل اليمنية

Yemen
اليمن/ الأناضول
اتهم التحالف العربي في اليمن، مساء الأحد، المجلس الانتقالي الجنوبي المدعوم إماراتيا، بعدم التجاوب بشأن استمرار عمل خفر السواحل اليمنية.

جاء ذلك في تصريح لمصدر مسؤول في التحالف، نشرته قناة الإخبارية السعودية الرسمية، عقب ساعات من هجوم قراصنة طال سفينة بريطانية قبالة سواحل اليمن الجنوبية

وقال المصدر الذي لم تسمه القناة إن "المجلس الانتقالي الجنوبي يمنع قوات خفر السواحل اليمنية من أداء مهامها العملياتية".

وأضاف: "المجلس الانتقالي لم يتجاوب معنا بشأن استمرار عمل قوات خفر السواحل اليمنية".

وتابع: "التهديد البحري بخليج عدن قائم، وعلى كافة الأطراف تحمل مسؤولياتها"، دون تفاصيل.

ولم يصدر على الفور أي تعليق من قبل المجلس الانتقالي الجنوبي حول هذه التصريحات.

وفي وقت سابق الأحد، أعلن مركز عمليات التجارة البحرية في بريطانيا (UKMTO)، تعرض سفينة لهجوم قبالة سواحل اليمن الجنوبية.

فيما قالت وسائل إعلام عربية بينها إعلام يمني، إن سفينة تابعة لشركة "ستولت للناقلات" البريطانية تعرضت لهجوم من قراصنة قبالة سواحل اليمن.

وأوضحت المصادر ذاتها، أن الهجوم تسبب في أضرار طفيفة في برج القيادة بالسفينة، دون إصابات بين أفراد الطاقم.

من جهته، وصف وزير الإعلام اليمني، معمر الإرياني، في سلسلة تغريدات عبر حسابه بـ"تويتر"، الهجوم بأنه "إرهابي"، دون أن يسمي جهة بعينها.

وتشهد عدد من محافظات الجنوب اليمني توترا، زادت حدته عقب إعلان المجلس المدعوم إماراتيا في 26 أبريل/نيسان الماضي، حكما ذاتيا، وهو ما قوبل برفض محلي وعربي ودولي.

ووقعت الحكومة و"الانتقالي" اتفاقا بالرياض، في 5 نوفمبر/ تشرين الثاني 2019، لكنه لم يفلح في معالجة الأوضاع بالجنوب، الذي يطالب المجلس بانفصاله عن شمالي اليمن.
الأخبار المنشورة على الصفحة الرسمية لوكالة الأناضول، هي اختصار لجزء من الأخبار التي تُعرض للمشتركين عبر نظام تدفق الأخبار (HAS). من أجل الاشتراك لدى الوكالة يُرجى الاتصال بالرابط التالي.
المواضيع ذات الصلة
Bu haberi paylaşın