الدول العربية

إصابة فلسطينيين خلال تفريق الجيش الإسرائيلي مسيرات بالضفة

بينهم أربعة بجروح خلال تفريق مسيرات منددة بالاستيطان شمالي الضفة

16.04.2021
إصابة فلسطينيين خلال تفريق الجيش الإسرائيلي مسيرات بالضفة

Ramallah

رام الله/ قيس أبو سمرة/ الأناضول-

أُصيب أربعة فلسطينيين بجروح، والعشرات بحالات اختناق، الجمعة، خلال تفريق الجيش الإسرائيلي، مسيرات منددة بالاستيطان شمالي الضفة الغربية المحتلة.

وقال شهود عيان لوكالة الأناضول، إن الجيش الإسرائيلي استخدم الرصاص الحي والمعدني المغلف بالمطاط، وقنابل الغاز المسيل للدموع، لتفريق المسيرة الأسبوعية في بلدة بيت دَجَن، شرقي نابلس (شمال).

وأوضح الشهود، أن مواجهات اندلعت بين المتظاهرين وقوات الجيش الإسرائيلي.

وقال مسعفون لوكالة الأناضول، إنهم تعاملوا (ميدانيا) مع ثلاثة إصابات بالرصاص المعدني المغلف بالمطاط، وعشرات حالات الاختناق جراء استنشاق الغاز المسيل للدموع.

وفي بلدة كفر قَدّوم في محافظة قلقيلية (شمال)، أُصيب فلسطيني بجراح إثر إصابته بالرصاص المعدني المغلف بالمطاط، والعشرات بحالات اختناق، جراء استنشاقهم الغاز المسيل للدموع، خلال تفريق قوات الاحتلال مسيرة أسبوعية نُظمت في البلدة.

وقال مراد اشتيوي، منسق لجنة المقاومة الشعبية في كفر قدوم للأناضول، إن الجيش الإسرائيلي فرّق المسيرة الأسبوعية في البلدة، مستخدما الرصاص المعدني المغلف بالمطاط، وقنابل الغاز المسيل للدموع.

وبيّن أن الجيش أطلق قنابل غازية وسط المنازل.

ويُنظم الفلسطينيون، في أيام الجُمع، مسيرات مناهضة للاستيطان في عدد من القرى والبلدات الفلسطينية. ​​​​​​​

وتشير تقديرات إسرائيلية وفلسطينية، إلى وجود نحو 650 ألف إسرائيلي، بمستوطنات الضفة الغربية بما فيها القدس المحتلة، يسكنون في 164 مستوطنة، و124 بؤرة استيطانية.

الأخبار المنشورة على الصفحة الرسمية لوكالة الأناضول، هي اختصار لجزء من الأخبار التي تُعرض للمشتركين عبر نظام تدفق الأخبار (HAS). من أجل الاشتراك لدى الوكالة يُرجى الاتصال بالرابط التالي.