تركيا, الحياة

"الجدة العظيمة" تنهي الماجستير في عمر الـ 63

وتواصل تعلم الانجليزية

11.07.2019
 "الجدة العظيمة" تنهي الماجستير في عمر الـ 63

Adana

أضنة / إبراهيم أريكان / الأناضول

أنهت مسنّة تركية، دراستها الجامعية بحصولها على درجة الماجستير في قسم ريادة الأعمال التجارية في معهد العلوم الاجتماعية بجامعة "ألب أرسلان توركيش" بولاية أضنة (جنوب).

"جفرية كوناي" سيدة تركية تبلغ من العمر 63 عامًا، وهي أم لولدين وجدة لأربعة أحفاد أنهت عام 2012 درجة البكالوريوس في عمر الـ 56، في كلية إدارة الأعمال بجامعة الأناضول بولاية "أسكي شهير"(وسط).

وباشرت العام الماضي في دراسة الماجستير في قسم ريادة الأعمال التجارية وتخرجت منه بتفوق.

وفي حديثها لمراسل الأناضول، قالت :"بعد وفاة زوجي عام 1991بقيت وحيدة وباشرت في التحضريات وقطعت على نفسي وعدا بإكمال الدراسة مدى الحياة في تلك الفترة".

وأضافت: "تخرجت من درجة الباكالورويس عام 2012، وعقبها باشرت في دراسة درجة الماجستير وتخرجت منها هذا العام. أنا سعيد للغاية لأنني حققت واحدا من أكبر أحلامي" .

وتابعت: "لكوني أعيش وحيدة لدي وقت فراغ، أقضيه بالدراسة. هدفي التالي هو تحسين اللغة الإنجليزية، لأني أحبها كثيرًا، حيث حضرت بعض الدورات لتعلمها. سأكون سعيدة للغاية في حال طورت نفسي بهذا الخصوص".

ويطلق الناس المقيمين في محيط السيدة "كوناي" اسم "الجدة العظيمة" بسبب عزمها وإصراراها على التعليم.


الأخبار المنشورة على الصفحة الرسمية لوكالة الأناضول، هي اختصار لجزء من الأخبار التي تُعرض للمشتركين عبر نظام تدفق الأخبار (HAS). من أجل الاشتراك لدى الوكالة يُرجى الاتصال بالرابط التالي.
المواضيع ذات الصلة
Bu haberi paylaşın