اقتصاد, الدول العربية

"المركزي المصري" يخفض الفائدة للمرة الأولى منذ نحو عام

بنسبة واحد بالمئة على الإيداع والإقراض إلى 15.75 و16.75 بالمئة على التوالي

14.02.2019
"المركزي المصري" يخفض الفائدة للمرة الأولى منذ نحو عام

Al Qahirah

القاهرة / الأناضول

أعلن البنك المركزي المصري، مساء الخميس، خفض أسعار الفائدة بنسبة واحد بالمئة، وذلك للمرة الأولى منذ مارس / آذار 2018.

وقال "المركزي" في بيان، إنه خفض أسعار الفائدة الرئيسية 1% على الإيداع والإقراض إلى 15.75 و 16.75 بالمئة على التوالي.

وتأتي خطوة خفض أسعار الفائدة، رغم ارتفاع معدل التضخم السنوي في البلاد إلى 12.2 بالمئة في يناير/ كانون الثاني 2019 مقابل 11.1 بالمئة في الشهر السابق له، وفق الجهاز المركزي للتعبئة والإحصاء (حكومي).

ومنذ مارس 2018، أبقى المركزي المصري على أسعار الفائدة الرئيسية عند 16.75 بالمئة للإيداع، و 17.75 بالمئة للإقراض، بعد خفضها مرتين بمقدار واحد بالمئة في كل مرة منتصف فبراير/ شباط، ونهاية مارس من العام الماضي.

وكان "المركزي" قد رفع أسعار الفائدة الأساسية بنسبة 7 بالمئة على ثلاث مرات منذ تعويم الجنيه في 3 نوفمبر/ تشرين الثاني 2016 إلى 18.75 بالمئة للإيداع، و19.75 بالمئة للإقراض، لكبح التضخم ودعم القدرة الشرائية للجنيه، قبل أن يخفضها بعد ذلك.

الأخبار المنشورة على الصفحة الرسمية لوكالة الأناضول، هي اختصار لجزء من الأخبار التي تُعرض للمشتركين عبر نظام تدفق الأخبار (HAS). من أجل الاشتراك لدى الوكالة يُرجى الاتصال بالرابط التالي.
المواضيع ذات الصلة
Bu haberi paylaşın