اقتصاد

الاتحاد الأوروبي يدعم تونس بـ 60 مليون يورو

لتمويل برنامج لدعم الشباب التونسي في المجالات الاقتصادية والاجتماعية والسياسية

18.05.2019
الاتحاد الأوروبي يدعم تونس بـ 60 مليون يورو

Tunisia

تونس / يسرى ونّاس / الأناضول

وقعت تونس والاتحاد الأوروبي، اتفاقية تمويل برنامج لدعم الشباب التونسي في المجالات الاقتصادية والاجتماعية والسياسية بقيمة 60 مليون يورو.

جاء ذلك وفق بيان صادر السبت، عن وزارة الخارجية التّونسية، وصل وكالة الأناضول نسخة منه.

والجمعة، عقد مجلس الشراكة بين تونس والاتحاد الأوروبي ببروكسل، برئاسة وزير الشؤون الخارجية خميس الجهيناوي، والممثلة السامية الأوروبية للشؤون الخارجية والسياسة الأمنية، فيديريكا موغيريني.

وتأتي الاتفاقية في إطار تفعيل مبادرة "الشراكة من أجل الشباب" التي أطلقت في ديسمبر/كانون الأول 2016 على هامش زيارة أجراها الرئيس التونسي الباجي قائد السبسي إلى بروكسل؛ للمشاركة في أوّل قمة بين تونس والاتحاد الأوروبي.

وحسب البيان، فقد أعلن الاتحاد الأوروبي استعداده دعم تونس لتطوير استراتيجيتها الوطنية للدبلوماسية الثقافية، وتعزيز التعاون المشترك في مجال تدريب الدبلوماسيين

ونقل البيان عن "موغيريني" تأكيدها عزم الاتحاد الأوروبي "مواصلة دعم تونس لتحقيق التنمية الشاملة والمستدامة، من خلال تنشيط الاقتصاد التونسي وتنويعه وتعزيز قدرته التنافسية".

كما أشارت إلى مواصلة المفاوضات مع تونس بشأن اتفاق التبادل الحر الشامل والمعمق "أليكا" والذي من شأنه أن "يساعد تونس على تنويع اقتصادها، وزيادة قدرتها التنافسية وتطوير صادراتها في اتجاه الاتحاد الأوروبي.

و"أليكا" هو مشروع اتفاق بين تونس والاتحاد الأوروبي، لتوسعة وتعزيز التعاون الاقتصادي بين الجانبين، وتجسد "أليكا" شراكة مميزة تم منحها لتونس منذ نوفمبر/ تشرين ثان 2012، لتكون أداة اندماج للاقتصاد التونسي داخل السوق الداخلية الأوروبية.

بدوره، دعا وزير الشؤون الخارجية خميس الجهيناوي، إلى زيادة الدعم المالي الذي يقدمه الاتحاد الأوروبي لتونس، بالنظر إلى ما تفرضه استحقاقات الانتقال الديمقراطي من تحديات وإلى حجم الإصلاحات الاجتماعية والاقتصادية المستوجبة.

الأخبار المنشورة على الصفحة الرسمية لوكالة الأناضول، هي اختصار لجزء من الأخبار التي تُعرض للمشتركين عبر نظام تدفق الأخبار (HAS). من أجل الاشتراك لدى الوكالة يُرجى الاتصال بالرابط التالي.
المواضيع ذات الصلة
Bu haberi paylaşın